Followers

Sunday, May 13, 2007

هو لا يحبها .. ولا يكرهها هو فقط يهتم بها .. او هكذا يتحدث عنها الي نفسه هي بالطبع ليست فتاة احلامه .. بل هي بعيده كل البعد عن ما رسمه لزوجة المستقبل .. هي لطيفه , وجميله .. وهو فقط يهتم لامرها .. هو يحب ان يهتم بمن حوله
.
هو لا يحبها .. ولا يكرهها .. هو فقط يفكر بها .. احيانا .. عندما يتوفر لديه الوقت لكي يفكر بشخص ما ..
كان شديد الفخر بنفسه عندما صارحته بحبها له ولم يضعف .. بل كان متوازنا الي اقصي الحدود ..وهكذا هم الرجال .. لا يكفي ان تحبني .. يجب ان ابادلها الحب .. وانا فقط اهتم لامرها
ربمــا احبها .. احيانا ..واتذكر كيف تبدو وهي تضحك ..وهي تاكل .. وهي تمشي .. احب ان استمع اليها حين تتحدث واحب حقا ان اتحدث اليها واساعدها ..
لم اهتم يوما بان اخصص بعض وقتي لها الا اذا سمحت ظروفي فكانت في اخر اهتماماتي ..حقا استمتع بصحبتها , ولكن تاثيرها علي لايدوم فاعود لانساها وسط شؤني .. انني حقا لم اخلق لاحب .. واذا ما قررت الارتباط فلن تكون هي
.
.
هو لا يحبها .. ولا يكرهها .. هو فقط يشتهيها .. احيانا .. عندما يتوفر لديه الوقت ليشتهي امرأه ..
هو لم يحب من قبل .. اذن فمن السهل عليه معرفة الحب اذا ما طرق بابه
.
.
هو لا يحبها .. ولا يكرهها .. هو فقط

13 comments:

westtewest said...

اهلا وسهلا
اخيرا بعد شهرين رجعنا نكتب تانى
سلمت يداك
البوست جميل وجماله جاى من تعمققك فى نفسك مش عارف اقول ايه بس محتاج اقراهم كام مره
واغنيه فيروز انا بموت فيها

ادم المصري said...

بصي انا قريت القصة دي امبارح بس مش عرفت اسيب كومنت لان النت قطع
.
.
ربنا يتر دلوقتي واكمل علي خير
.
.
احب اقولك ان القصة تححححححححححفة بشكل يغيظ ومستفز
.
.
انتي بقيتي تعرفي تمسكي تفاصيل الحدث بطريقة جبارة احسدك عليها
.
.
امكانياتك بقت اكبر من المتوقع
دا دليل انك مش بتتطوري كل ساعه لا دي كل ثانه وكل فمتو ثانية
.
.
القصة لكستني من جوة قوي قوي قوي
.
.
عشان كدا بقولك انك ماسكة التفاصيل كويس جدا
.
.
تحياتي ليكي والسلام

ياسر حسين said...

هو
يحتاج لصفعة حتى يفيق ويدرك قيمة المرأة

خالص تحياتي
ياسر حسين
فنان كاريكاتير
مصري

semsem said...

هكذا هم الرجال لا يعرفون قيمه المراةالتى تحب بصدق

A.SAMIR said...

هتصدقيني لو قلت لك...ان الحكاية دي حصلت معايا كتير
في فعلا شخصيات لا بتحبيها ولا بتكرهيها ولكن فقط مهتمة بيها
اهتمام غريب على الرغم انها مش فتاة احلامك ولا عمرها اتخيلتها كزوجة...الا انك بتلاقي نفسك مشدود لها
تحياتي ليكي
ياريت تقبليني صديق للمدونة

صاحب البوابــة said...

الاخوة الكرام لأن دورنا هو إظهار الحقيقة وتوعية الناس بها , ولأن ما علمته عن ذلك المجاهد يمثل قيمة عظمى المفترض أن نفتخر بها ونكرمها , لا أن نعتقلها ونسجنها , فإني أطلب منكم رجاءاً أن تساعدونا في بدء حملة الافراج عن شيخ المجاهدين السيد / أبو الفتوح شوشة , المعتقل منذ حوالي 20 يوماً , ويعاني وضعاً صحياً سيئاً داخل محبسه نظراً لكبر سنه البالغ 80 عاماً , وتتمثل الحملة في نشر هذا البوست الجاهز يوم الجمعة الموافق 19/5/2007 , ونشر صور شيخ المجاهدين في جميع المدونات المشاركة – الصور موجودة في مدونتي- , مع توسيع نطاق الحملة لتشمل كافة المدونات التي نستطيع الوصول اليها .. وجزاكم الله خيراً ...

البوست بعنوان

أن تكون أبو الفـتوح شوشة

حملة الإفراج عن شيخ المجـاهدين :

في ظل تلك الهجمة الشرسة التي يتعرض لها كل وطني حر شريف , تتعدى تلك الهجمة هذه المرة خطوطها الحمراء , وتتمادى في غيها المنهجي , لتصطدم برمز من رموز العزة والكرامة في مصرنا الحبيبة , إنه شيخ المجاهدين الذي يربو عمره عن الثمانين , الأستاذ أبو الفتوح شوشة , ورغم ان الكثيرون من قد لا يعرفونه , ربما لأنه ليس بلاعب كرة قدم قديم أو مطرب شهير قد إعتزل ... بل إنه من القلائل الذين ما زالوا أحياء ممن سبق لهم الخروج مجاهدين وقت تقسيم فلسطين عام 48 م , ورغم أن الكل قد تناساه , في غمرة إعتقال نائبي مجلس الشعب من الإخوان المسلمين , وقد تم إعتقاله معهم وقتها بكل القسوة رغم شيخوخته وكبر سنه , إلا أنهم لم يرحموه , ولم تمنعهم كهولته , بل لفقوا له التهمة الشهيرة وهي محاولة قلب نظام الحكم !!! وكأن كهولته وكِبر سنه تسمح له بمجرد التفكير في قلب منضدة و ليس قلب نظام الحكم !!! لكننا اليوم نعلنها إننا لم ننساه , وكيف ننساه ؟؟ وقد حمل لواء الرجولة والعزة آنفاً وخرج ببدنه وماله قاصداً فلسطين ليجاهد عام 1948م اليهود الصهاينة وهو يبغي النصر أو الشهادة , , إنه اليوم له كل الحق علينا في ان ندعمه تماماً , حتى ولو لم يطلب , وحتى ولو لم يعلم , فإننا من منطلق من نمثله من صحافة شعبية , تمارس دورها في تنوير شعوب المنطقة , نعلن اليوم ما الذي يعنيه أن تكون شخصاً كشخص أبو الفتوح شوشة في مصرنا الحبيبة ...

أن تكون أبو الفتوح شوشة فهذا معناه أن تكرم وتصير رمزاً لكرامة الرجال لو كنت في بلد غير مصر ... أما لأنك في مصر ... فهذا معناه أن تصير نزيل أحد السجون وحبيس أحد المعتقلات ...

أن تكون أبو الفتوح شوشة فهذا معناه أن تخرج للجهاد في فلسطين وعمرك لم يتجاوز التاسعة عشر ...فتبلي البلاء الحسن ... ثم تعود لتنال جزائك على جهادك وبدلا من تكريمك يزج بك في السجون 15 عاماً مع الشغل والنفاذ ..

أن تكون أبو الفتوح شوشة فهذا معناه أن تعود من فلسطين راضياً عن نفسك ... راضياً عن جهادك ... راضياً عما فعلته لرفع لواء الذود عن فلسطين ... فلا يرضى عنك النظام ... لتذوق الويل والتعذيب في السجون المصرية ...

أن تكون أبو الفتوح شوشة فهذا معناه أن تخرج من السجن بعد 15 عاماً كاملةً لتمارس رسالتك في البناء والاصلاح من جديد ... بدون أن تتغير قناعاتك أو تتزعزع ثقتك في نفسك ...

أن تكون أبو الفتوح شوشة فهذا معناه أن تترشح في انتخابات مجلس الشعب لعام 1987م ... فيهب جميع أبناء دائرتك لإنتخابك ... بما فيهم أقباط دائرتك بالكامل .... فتنجح نجاحاً باهراً ... ثم يتم حل المجلس لأجل إسكاتك ...

أن تكون أبو الفتوح شوشة فهذا معناه أن تتحصن بحب الله و تحظى بحب الناس لك ...... لكنك في الوقت نفسه تجد أن النظام يُكن الكره لك ... ويعتقلك المرة تلو الأخرى ...

أن تكون أبو الفتوح شوشة فهذا معناه ألا يرحموا شبيتك وأنت قد قاربت الثمانين ... فيزجوا بك في المعتقلات غير آبهين ... ويحولوك لمحاكمة هزلية غير مستنكرين ...

أن تكون أبو الفتوح شوشة فهذا معناه أن تُحارب في رزقك وسكنك وراحتك وانت شيخ كبير ... ويضيقوا عليك كل شئ حتى يسجنوك ... في الوقت الذي تتمنى أن تنعم فيه براحتك ...

أن تكون أبو الفتوح شوشة فهذا معناه جهاد في صغرك ... تعذيب في شبابك ... بهدلة في كهولتك ...

أن تكون أبو الفتوح شوشة فهذا معناه ... اننا معك حتى النهاية ... نهاية ظلمهم أو نهايتهم ...

الروابط :
مدونة انسى تذيع نبأ اعتقال شيخ المجاهدين
http://ensaa.blogspot.com/2007/04/blog-post_9947.html

مجلّة "فلسطين المسلمة" تذيع فقرات من جهاد شيخ المجاهدين
http://www.fm-m.com/2003/aug2003/story24.htm

تقرير صحيفة المصريون عن اعتقال قدامى رجال الاخوان المسلمين
http://www.almesryoon.com/ShowDetails.asp?NewID=34088&Page=1

ملف pdf عن جهاد شيخ المجاهدين المصريين في فلسطين
http://www.fm-m.com/2003/aug2003/pdf/51.pdf

تم تدشين مدونة الحرية لأبو الفتوح
http://freeaboalftouh.blogspot.com/

جاري تدعيم الحملة بتقرير جريدة الدستور عن شيخ المجاهدين بتاريخ 13/5/2007
جاري تدعيم الحملة بتقرير جريدة الوفد عن شيخ المجاهدين بتاريخ14/5/2007

مركب ورق فى البحر said...

بجد اثرت فيا اوى
ودا حال معظم ان مكنش كل الرجالة
حتى لو بيحبها لمجرد اعترافها بحبها ليه هيخليه يحس انه مش بيحبها
احييكى على اسلوبك
BREAK

micheal said...

أولا..مرحبا بالعوده الي التدوين
البوست قوي جدا و يجسد نظره الرجل الشرقي للمراه
تحياتي لكي

أحمد مختار عاشور said...

حالة قصصية رائعة يا فاتن
.....
فين جديدك
اوعى تقولى امتحانات؟

sabrina said...

هو لأيحبها...ولأيكرهها
هو فقط أناني ومغرور
سلسله وجميله!

camera_girl said...

تحححححححححححفففففه.....عملتيها ازاى دى اقصد يعنى انك بجد عبرتى عن الحاله دى بشكل تحفه لمتيها واختصرتيها....جميله اوى ان امبسوطه انى جيت هنا......

أمـــاني said...

أول حاجه أقراهالك...أسلوبك روعه...عجبتني أوى

أكملك آخر جملة بقه...هو فقط...سيعترف بحبه لها بعد أن "تنفّضله"...إيه رأيك؟
:)

bondok said...

البلوج جميل اوي اوي الكلمات بترسم الصورة بشكل رائع وطبيعي
احساس بشخص قريب
احساس بحد بعيد
حروف مرسومة بخطوط بارزة
مش على كل الرجال طبعا

حبيبى