Followers

Monday, June 16, 2008

بالامس حلمت بك ..كنت تسير بجواري حاملا ذراعي .. ثم توقفنا امام احد المباني الانيقه واخبرتني مبتسما انك ستعمل باحد دور العرض بهذا المبني وبانك بهذا سوف تتمكن من مشاهده جميع الافلام الحديثه بالاضافه الي انه سيكون مكانا مثاليا نتبادل فيه القبل دون ان نجد من يزعجنا .. فاخبرتك بان لنا بيتا يمكن ان نفعل به ما نشاء دون ان يزعجنا احدهم ولكنك اخبرتني باننا سنستمتع اكثر هنا ثم عادوت النظر الي مقر عملك الجديد وكانت علي وجهك ابتسامه رائعه .. نظرت الي نفسي فعلمت انني في شهور حملي الاخيره .. وتعجبت في نفسي متسائله كيف تترك دراستك وعملك وتقبل بمثل هذا العمل .. ولكن اشعرتني ابتسامتك الهادئه بمدي رضاءك فاسترحت

.
انقطع الحلم لاجدني فوق سرير باحد المستشفيات بانتظار الولاده .. ذعرت حين استوعبت ما انا مقدمه عليه .. ولكن طمانتني احدي الممرضات لانني قد وضعت بالفعل منذ قليل عروسا قطنيه جميله .. احضرتها لي وقد دثرتها جيدا في وشاح مخصص للدمي حديثي الولاده .. سالتني عن ماذا ساسميها فاخبرتها انني سانتظرك حتي نسميها معا

.
بالامس حلمت بك .. فاستيقظت وكان صباحي حالما كابتسامتك .. صباح مناسب للوقوع في حبك للمره الالف

9 comments:

vetrinary said...

روعه يا تونا
اول مرة اكتشف انك قصاصه عبقريه

عبحي .. فخور بأني مش بني آدم said...

يعني .. حتة المفاجىت الكتير دي ماكانتش ظريفة
زي لما بصت لبطنها فعرفت أنها حامل في التاسع
و أما فتحت عينيها لاقت نفسها بتولد

أحلى حاجة في البوست أول سطرين و آخر سطر

لأنهم كانوا وصلوا لتفاصيل شعورية أعمق


و على فكرة .. الواد عمران بيشتمك
بيقول عليكي قصاصة .. يعني ما كملتيش ورقة فلوسكاب على بعضها

أسمها قاصة يا عمران

بزيادة غلاسة
سلام

يوسف said...

اشتياق الي الدفء و حنين جارف و تحليق فوق صلابةالواقع لتلمس الأماني اللذيذة في الحلم الجميل .. آمال و مشاعر تتسلل و تتدفق منسابة - كما الحال في كتاباتك - في رقة وعذوبة من خلف السطورالقليلة الرقيقة

و أغنية .. لا أعرف .. كتبت تأثرا بسماعها .. أو أحسنت اختيارها بعد الكتابة لاكمال الصورة

حالة جميلة كالعادة يا فاتن

tona said...

vetrinary

ميرسي يا محمد الله يخليك .. مبسوطه برايك اكيد
:)






عبد الحي

هي الفكره يا محمد اني مش بكتب روايه او قصه او حابه انها تاخد الشكل التقليدي .. بس مبسوطه ان في سطرين تلااته عجبوك

وبالنسبه لغلاسه يا سيدي فخد راحتك علي الاخر .. البيت بيتك

:)






يوسف

:)

اولا مبسوطه بزيارتك .. وبجد مبسوطه انك تفاعلت مع الحاله سواء النص او الاغنيه .. وكمان مبسوطه برضه بوصفك اللذيذ دا جدا

Oma said...

وكيف لي ان افتح عيني دون ان اجدني غارقه في حبك حتى النخاع !!!

الاحلام دي كارئه !!!

اسلوبك جميل اوووي

مصطفى السيد سمير said...

اسلوبك جميل جدا
بس محتاجة تبقى اسهل
عشان القارئ يفضل متواصل مع الكلام

حسيتها قوي

ادم المصري said...

الله الله بجد
.
.
انا باجي هنا اتدغدغ ويضرب علي اوتار احساسي واخرج
.
.
بجد تحفه

tona said...

Oma

ميرسي اوي علي كلامك وزيارتك :)






مصطفى السيد سمير


ميرسي يا مصطفي علي كلامك .. مبسوطه انها عجبتك :)






ادم

ماشي يا عم .. ابقي تعالي علي طول بقي

micheal said...

أسلوبك خفيف اوي وبسيط وقوي في الوقت ذاته
كل سنة وانتي طيبة يا تونا ورمضان كريم

حبيبى